اليمن العربي: الشندقي: الانقلابيون يخبئون أسلحتهم المهربة من إيران في كهوف صعدة

اليمن العربي 0 تعليق 29 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد عبد الله الشندقي المتحدث الإعلامي باسم المقاومة الشعبية في صنعاء، أن الانقلابيين في اليمن يستخدمون كهوف محافظة صعدة لتخبئة الأسلحة المهربة من إيران بهدف استهداف السعودية.

وقال الشندقي في تصريح لصحيفة «الشرق الأوسط» إن «الحوثيين يعمدون لطرق عدة لإخفاء الأسلحة، من خلال تحويل كثير من المنشآت الحكومية والمعاهد والمدارس إلى مستودعات، في محاولة منهم لأبعاد هذه الأسلحة عن ضربات طيران التحالف العربي الذي يرصد ويدمر هذه المواقع».

 وأضاف أن تعقب قوات التحالف العربي للأسلحة المهربة، دفع الحوثيين إلى إيجاد وسائل أخرى لإخفائها بوضعها داخل الكهوف في الجبال وتحديدًا في محافظة صعدة بهدف ضرب الأراضي السعودية، إضافة إلى حفر خنادق لإخفاء الأسلحة الثقيلة، موضحًا أن الانقلابين استغلوا فترات الهدنة للقيام بهذه الأعمال. 

وأشار الشندقي، إلى أن عناصر الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، عثروا في المدن والمديريات التي تحررت على مثل هذه المخابئ التي كان فيها صواريخ وأسلحة وضعت في كهوف بجبل المنارة، إضافة إلى كميات كبيرة من الأسلحة في منطقة الفرضة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق