الجيش السوري: قتلت المعارضة 84 شخصاً في 3 أيام واستخدمت غاز الكلورين ضد المدنيين في حلب

CNN Arabic 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قال الجيش السوري التابع لنظام الرئيس بشار الأسد، الاثنين، إن اعتداء المعارضة السورية على الأجزاء التي تسيطر عليها قوات نظام في حلب ازدادت فتكا، ما تسبب في مقتل 84 شخصا خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة السورية إن أحدث أعمال العنف أسفرت أيضا عن إصابة 280 شخصا في غرب حلب. وأضاف الجيش أن المعارضة أطلقت أكثر من 100 قذيفة هاون و50 صاروخا، كما اتهم المعارضة باستخدام غاز الكلورين في المناطق المدنية، إذ قال الجيش إن هناك 48 شخصاً يعانون من صعوبات في التنفس.

وكثفت المعارضة الهجمات على غرب حلب في محاولة لكسر حصار النظام لشرق حلب الذي تسيطر عليه المعارضة، والتي قُطع عنها الغذاء والوقود وغيرها من الضروريات.

اقرأ.. نظام الأسد ينفي استخدام الكيماوي وأمريكا تتهمه: يقصف شعبه ويستعمل الكلورين

في حين قالت جماعات حقوق الإنسان التي انتقدت بقوة منذ فترة طويلة الهجمات العشوائية للنظام إنه لا يوجد مبرر لهجمات لهجوم المعارضة على المدنيين. إذ قال سماح حديد، من منظمة العفو الدولية لحقوق الإنسان: "هدف كسر الحصار على شرق حلب لا يعطي جماعات المعارضة المسلحة الحق لانتهاك القواعد الإنسانية الدولية حول قصف الأحياء المدنية في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة دون تمييز."

وأضاف حديد: "أبدت مجموعات المعارضة المسلحة تجاهلاً صادماً للحياة المدنية. وتظهر لقطات فيديو استخدامهم الأسلحة المتفجرة غير الدقيقة بما في ذلك قذائف الهاون وصواريخ الكاتيوشا، التي تُستخدم في محيط المناطق المدنية المكتظة بالسكان، ما يشكل انتهاكا فظا للقانون الإنساني الدولي."

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن 17 طفلا على الأقل قتلوا في المنطقة الغربية في حلب التي يسيطر عليها النظام منذ بدء الهجوم. كما أعرب مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، عن هلعه من عدد الصواريخ التي تُطلق بشكل عشوائي من قبل جماعات المعارضة المسلحة في ضواحي المدنية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق