معصوم يأمر بتحقيق فوري بنبأ تعرض إعلامي إلى اعتداء من قبل "عناصر ملثمة"

السومرية نيوز 0 تعليق 12 ارسل لصديق نسخة للطباعة
السومرية نيوز/ بغداد
امر رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، الثلاثاء، باجراء حقيق فوري بشأن انباء تعرض إعلامي إلى اعتداء من قبل "عناصر ملثمة" في منطقة الجادرية وسط بغداد، فيما نفى وجود عناصر من حمايته في الموقع الذي وقعت به الحادثة.

وقال معصوم في بيان صدر عن المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية، وتلقت، السومرية نيوز، نسخة منه، إنه "أمر بفتح تحقيق فوري بشأن صحة أنباء أفادت بتعرض إعلامي في قناة فضائية إلى اعتداء جسدي امس الاثنين الموافق الـ31 من تشرين الاول، من قبل عناصر ملثمة، عندما كان متجها إلى جامعة بغداد في منطقة الجادرية".



وطالب معصوم بـ"ملاحقة ومحاسبة مرتكبي أي انتهاك للقانون ولكرامة إي مواطن"، مدينا "أي اعتداءات على الإعلاميين والصحفيين أو انتهاكات لحرية التعبير وحقوق الصحافة والإعلام".

ودعت الرئاسة بحسب البيان، المواقع الإعلامية التي نسبت الحادث لعناصر من فوج الحماية الرئاسية إلى "انتظار نتائج التحقيق وتجنب كيل الاتهامات والإشاعات جزافاً"، نافية "وجود عناصر من حماية الرئيس معصوم في الموقع المذكور".

ودان المرصد العراقي للحريات الصحفية، امس الاثنين، قيام فوج الحماية الرئاسية في بغداد بضرب صحفي ضرباً "مبرحاً" وإطلاق النار عليه، معتبراً ذلك "إستهتاراً بحياة الناس وإستغلالا فاضحا للسلطة"، مطالباً بإجراء تحقيق عاجل وعادل في "سلوكيات" عناصر الحماية والفوج الرئاسي.


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق