والدا طفلة مصر للطيران يطالبان بزيارتها في نيويورك

بوابة فيتو 0 تعليق 71 ارسل لصديق نسخة للطباعة
حصلت صحيفة نيويورك ديلي نيوز الأمريكية على معلومات أكدت توجيه والدي "طفلة مصر للطيران المحروقة" طلب إلى السلطات الاتحادية بالولايات المتحدة الأمريكية، للسماح بزيارة ابنتهما في مقر علاجها بمستشفى "لونج آيلاند" في مدينة نيوويورك الأمريكية إثر إصابتها بجروح خطيرة.

وأوضحت الصحيفة، التي اهتمت في البداية بنشر تفاصيل حصرية عن الفتاة، أن الأبوين لا يمكنهما السفر لابنتهما في مكان علاجها بنيويورك بسبب انتهاكات مسبقة للتأشيرات وفق ما أكده لهم مسئولون في السفارة الأمريكية بمصر.

وقالت الصحيفة إن إبراهيم عبد الحليم، والد الطفلة، وزوجته اعترفا بكسرهما مدة التأشيرات الخاصة بهما سابقا مما تسبب في منعهما من دخول الولايات المتحدة الأمريكية لمدة 10 سنوات.

وأكد والدا الطفلة أن ابنتهما تحمل الجنسية الأمريكية وهي في حاجة لأحدهما على الأقل أثناء علاجها من حروق خطيرة أصابت مناطق متفرقة بجسدها وهو ما تسبب في صراخها بشدة أثناء تواجدها على متن طائرة تابعة لشركة مصر للطيران، منتصف الشهر الجاري، الأمر الذي أثار الكثير من التساؤلات حول إصابة الطفلة وأسبابها.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق