أمير نجران: الحوثيون يمارسون أبشع صور الإرهاب في العالم

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق 26 ارسل لصديق نسخة للطباعة
مجلس المنطقة استعرض خطتين تتعلقان بـ"الصحة والكهرباء"

أشاد أمير منطقة نجران، رئيس مجلس المنطقة جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، بالمواقف الدولية والمحلية التي استنكرت بالإجماع الأعمال الغوغائية التخريبية التي ترتكبها العناصر الحوثية.

وقال أمير نجران: "ممارسات الحوثيين تمثل أبشع صور الإرهاب في العالم، بعد استهداف أطهر البقاع وقبلة المسلمين، ومحاولة ترويع الآمنين، من المواطنين ومعتمري بيت الله الحرام والمقيمين".

وترأس الأمير "جلوي" اجتماع مجلس المنطقة، في دورته الثالثة، للعام المالي الجاري، في قاعة المجلس بديوان الإمارة، ظهر اليوم، وثمّن ما تحققه القوات العسكرية والأمنية من بطولات أفشلت كل مخططات الأعداء، وساهمت في الحفاظ على أمن واستقرار البلاد، وتأمين الراحة والطمأنينة للجميع.

من ناحية أخرى، عرض مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة بالإنابة، الخطة المستقبلية لتطوير الخدمات الصحية، حيث جاء في أبرزها اعتماد مستشفى عام يخدم سكان غرب المنطقة، ومستشفى تخصصي بسعة 500 سرير شرق المنطقة، وإنشاء برج طبي بسعة 200 سرير لتوسعة مستشفى الولادة والأطفال، ومستشفى تأهيل ونقاهة بسعة 200 سرير.

واستعرض المجلس خطة الشركة السعودية للكهرباء، من خلال شرح قدمه مدير كهرباء المنطقة، يتعلق بتحسين خدمات الشركة للجهات الحكومية والمشاريع التي تقع تحت إشرافها، وذلك بهدف إنجاح عملية التنمية بالمنطقة.

ورحّب المجلس بانضمام وكيل الإمارة المكلف الدكتور حمود بن سماح المجلاد، وأمين عام المجلس إبراهيم بن حسين بن نصيب، ومدير فرع وزارة التجارة والاستثمار بالمنطقة علي بن صالح آل قريشة، ومدير عام إدارة الطرق والنقل بالمنطقة المهندس وبران بن بن مهدي آل عطشان، ومدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة عبدالله بن محمد الدوسري.

وأعرب أمير المنطقة عن أمنياته لجميع المنضمين بالتوفيق، وحثهم على العمل بصدق وإخلاص بما يخدم الوطن والمواطن، كما شكر من سبقهم بشرف الخدمة والعمل على تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق