محكمة إماراتية تقضي بسجن 7 أشخاص بتهمة التجسس لحزب الله

جي بي سي نيوز 0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

جي بي سي نيوز :- قضت محكمة إماراتية،  الإثنين، بالسجن بين 10 سنوات والمؤبد (25 عامًا) لـ 7 أشخاص أدينوا في القضية المعروفة إعلاميًا بقضية "جواسيس حزب الله".

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام) إن دائرة أمن الدولة في المحكمة الاتحادية العليا أصدرت اليوم، أحكامًا بالمؤبد لـ 3 أشخاص هم إماراتي ولبنانيان اثنان، والسجن 15 سنة لعراقي ولبناني، والسجن 10 سنوات لإماراتي ومصرية.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين عدة تهم منها "تسليم معلومات خاصة بدائرة حكومية محظور نشرها لحزب الله اللبناني الإرهابي، ولمصلحة دولة أجنبية (لم تحددها)، وتصوير دوائر حكومية خلافًا للحظر، ومعلومات اقتصادية تتعلق بإنتاج إحدى إمارات الدولة من النفط (لم تسمها)، وخرائط تبين مواقع حقول البترول والغاز".

كما تضمنت التهم "إنشاء وإدارة مجموعة ذات صفة دولية تابعة للحزب دون ترخيص من الحكومة"، بحسب الوكالة الرسمية.

وفي 19 فبراير/شباط الماضي، أعلنت السعودية إجراء مراجعة شاملة لعلاقاتها مع بيروت، وتضمن ذلك وقف المساعدات السعودية للجيش وقوى الأمن في لبنان، احتجاجا على "المواقف اللبنانية المناهضة للمملكة على المنابر العربية والإقليمية والدولية في ظل مصادرة ما يسمى حزب الله اللبناني لإرادة الدولة".

وفي 2 مارس/آذار الماضي، قررت دول "مجلس التعاون لدول الخليج العربية" اعتبار "حزب الله"، بكافة قادته وفصائله والتنظيمات التابعة له والمنبثقة عنه، "منظمةً إرهابية".

وفي 11 من الشهر ذاته، قرر مجلس وزراء الخارجية العرب، في نهاية اجتماعه بمقر الجامعة العربية بالقاهرة، اعتبار "حزب الله" "منظمة إرهابية".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق