متحف فان غوخ يرفض دعوة وجهها ناشر فرنسي لنقاش علني بشأن دفتر رسوم منسوبة للفنان

أخبار الكويت 0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة
صورة بتاريخ 15 نوفمبر 2016 لدفتر الرسوم المنسوب الى فان غوخ في مؤتمر صحافي في اكاديمية الهندسة المعمارية في باريس

رفض متحف فان غوخ في امستردام الذي يطعن في صحة دفتر رسوم غير منشورة منسوبة للرسام الهولندي، اقتراحا لدار نشر فرنسية باقامة نقاش علني في الموضوع مؤكدا انه "لم يتلق اي ردود" على اسئلته.

وأشار المتحف في بيان الى انه "بالنظر الى ان الدفتر يثير تساؤلات اكثر مما يقدم اجابات، نحتاج بداية الى معرفة الوقائع".

ودعا المتحف دار "لو سويي" الفرنسية والخبيرة الكندية في نتاج الرسام الهولندي بوغوميلا ويلش - اوفشاروف الى "تقديم اجابات واضحة ومفتوحة على كل تعليقاتنا والعناصر التي تستدعي توضيحا وعلى الاسئلة المطروحة".

وفي 15 تشرين الثاني/نوفمبر، قدمت دار "لو سويي" كتاب "فينسنت فان غوخ ضباب آرل الدفتر المسترد" الموقع من بوغوميلا ويلش - اوفشاروف والذي يتضمن 65 رسما غير منشورة سابقا منسوبة للرسام الهولندي الشهير.

وفي اليوم عينه، أكد متحف فان غوخ في امستردام الذي يضم اكبر مجموعة اعمال للرسام الهولندي الشهير، أن الرسوم الموجودة في الدفتر "مقلدة".

ويتركز الجدل على تاريخ هذا الدفتر والحبر والورق المستخدمين فيه وخصوصا على الاسلوب الفني.

وأملا في "وضع حد" للجدل، اقترحت دار النشر الفرنسية اقامة نقاش علني مع المتحف على رغم طعنها بمرجعيته.

وتغطي الاعمال الواردة في الدفتر مرحلة كان فان غوخ يعيش خلالها في منطقة بروفانس في جنوب شرق فرنسا منذ وصوله الى آرل في شباط/فبراير 1888 الى حين مغادرته دار الرعاية الصحية التي كان قد اودع فيها في سان ريمي الى باريس في ايار/مايو 1890. وقد انتحر فان غوخ لاحقا في تموز/يوليو 1890 عن 37 عاما.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق