مساع لتعديل قانون جاستا

الجزيرة نت 0 تعليق 28 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يعتزم اثنان من كبار أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي اقتراح تعديل قانون "جاستا" الذي يسمح برفع دعاوى قضائية ضد دول تدعم "الإرهاب"، وذلك لتضييق نطاق الدعاوى القضائية المحتملة.

وقال لينزي غراهام وجون مكين، وهما جمهوريان من زعماء السياسة الخارجية بالكونغرس، إنهما سيقدمان تعديلا على القانون حتى لا يمكن مقاضاة حكومة إلا إذا كانت تتعامل "عن عمد" مع منظمة إرهابية.

وقال غراهام في كلمة أمام مجلس الشيوخ "كل ما نقوله لأي حليف للولايات المتحدة هو أنه لا يمكن مقاضاتك في الولايات المتحدة عن عمل يتعلق بالإرهاب ما لم تشارك فيه عن علم، وإن الشيء نفسه ينطبق علينا في بلدكم".

وفي سبتمبر/أيلول الماضي رفض الكونغرس فيتو تقدم به الرئيس باراك أوباما ضد القانون الذي يعرف باسم جاستا.

لكن أعضاء الكونغرس قالوا فور ذلك إنهم يرغبون في تضييق نطاق التشريع لتهدئة المخاوف بشأن تأثيره المحتمل على الأميركيين في الخارج والذي كان من أسباب اعتراض أوباما على الإجراء.

وقد أشار أوباما إلى أن القانون قد يعرض الشركات والمسؤولين والقوات الأميركية إلى دعاوى قضائية محتملة خارج البلاد.

ويمنح القانون استثناء للمبدأ القانوني الخاص بالحصانة السيادية في قضايا الإرهاب على الأراضي الأميركية، مما يسمح برفع دعاوى قضائية للحصول على تعويضات من حكومات تتهم بدعم "الإرهاب".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق