ديلي تليجراف: الغرب لن يستطيع هزيمة "داعش" بدون العرب السنة

كايروبورتال 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كتب : ترجمة: ياسر حسين الخميس، 01 ديسمبر 2016 12:30 م

.

طالب المستشار السابق للرئيسين الأميركيين السابقين جورج دبليو بوش وبيل كلينتون، الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب بالاستعانة بالدول العربية السنية من أجل تحقيق واحدة من أولوياته على الصعيد الدولي ألا وهي هزيمة تنظيم "داعش. 

وقال دينيس روس، في مقال بصحيفة "ديلي تليجراف" البريطانية إن هزيمة "داعش" في الموصل والرقة ستكون مكلفة وصعبة بدون الاستعانة بالعرب السنة، محذرا من أن إبعادهم عن عمليات إعادة الإعمار والحكم في أعقاب الانتصارات العسكرية، سيؤدي إلى تكرار سيناريو إقصاء واضطهاد السنة في سوريا والعراق والذي كان أحد الأسباب الرئيسية في ظهور "داعش". 

وأوضح الكاتب أن فكرة أن روسيا والأسد وإيران شركاء طبيعيون في مكافحة "داعش" تتجاهل السياسات الإقصائية الطائفية التي تدعمها إيران، والفظائع التي يرتكبها نظام الأسد ضد السنة في المقام الأول، وحملة قصف "الأرض المحروقة" التي نفذتها روسيا في حلب وغيرها من المدن السورية، والتي تنفر العديد من الشركاء السنة الذين ستكون هناك حاجة إليهم.  

وتابع الكاتب: كما أنه هناك صراع في الشرق الأوسط الكبير اليوم يدور بين الإيرانيين وميليشياتهم الشيعية ضد الأنظمة العربية التي تتواجد بها هذه الأنظمة. وللأسف، فإن الروس في هذه المرحلة يدعمون الإيرانيين بشكل واضح. لذلك إذا كان الرئيس الأميركي المنتخب سيقوم بتدمير "تنظيم الدولة الإسلامية"، سيحتاج إلى إيجاد وسيلة لإقناع الدول السنية بلعب دور أكبر في مكافحة هذا التنظيم. 

//ي/ب

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق