أردوغان: استنفدنا الصبر والطاقة في اللهاث وراء أوروبا

الجزيرة نت 0 تعليق 24 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه استنفد الصبر والطاقة في اللهاث وراء أوروبا، لكنه تعهد في خطاب في إسطنبول أمام مجموعة من زعماء المحافظات بمبادلة الاتحاد الأوروبي بإظهار حسن النية في حال التزم الاتحاد بتعهداته الخاصة بتحرير نظام التأشيرات للأتراك وبفتح صفحة جديدة من المفاوضات مع تركيا.

وقال "لقد ولى زمن الإقدام على خطوات أحادية الجانب، فالاتحاد الأوروبي تعمد عدم الوفاء بالوعود التي قدمها لنا، وعندما يلتزم بوعوده فإننا سنظهر حينها حسن نوايانا".

وأضاف أن "دول ومؤسسات الاتحاد الأوروبي غير قادرة على نبذنا من أوروبا، لأننا لسنا ضيوفا وإنما نحن أصحاب الدار، والمشاكل التي نعيشها مع الاتحاد وبعض دوله في الآونة الأخيرة عبارة عن سجالات سياسية راهنة".

في نفس الوقت، أكد أردوغان أنه يريد أن يحافظ على أعلى مستوى من العلاقات السياسية والاقتصادية مع روسيا وإيران والصين ومع دول آسيا الوسطى.

وقال إنه يرى أن الاحتفاظ بعلاقات جيدة مع الشرق لا يعني بالضرورة أن تكون بديلا للعلاقات مع الغرب.

وتعكس ملاحظات أردوغان المتكررة تصاعد التوتر في علاقاته مع أوروبا، وكان آخر تلك الملاحظات عندما أكد أن تصويت البرلمان الأوروبي على تجميد المفاوضات الخاصة بعضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي يعتبر "بدون قيمة".

يشار إلى أن البرلمان الأوروبي كان أصدر قرارا غير ملزم يقضي بتجميد المفاوضات بسبب ما يرى أنه استخدام للقوة غير المتناسبة من قبل الحكومة التركية ضد الذين دعموا انقلاب 15 يوليو/تموز الماضي.

وقال أردوغان إنه قد يدعو لإجراء استفتاء في تركيا بشأن مستقبل مفاوضات عضوية بلاده في الاتحاد الأوروبي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق