17 قتيلاً بقصف لطائرات بدون طيار والنظام لريف إدلب

العربى الجديد 0 تعليق 19 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" إنّ "طائرات أميركية بدون طيار استهدفت سيارات ودراجات نارية، لجبهة "فتح الشام" في محيط مدينة سراقب، ما أدّى إلى مقتل أربعة عشر عنصراً، يُعتقد أن بينهم قياديون، بالإضافة إلى عنصر من شرطة إدلب الحرة، كان يحاول عبور الطريق أثناء القصف".
"
لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن القصف، فيما لم تفصح جبهة "فتح الشام" عن هويات العناصر المستهدفين، أو مراكزهم في الفصيل

"

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن القصف، فيما لم تفصح جبهة "فتح الشام" عن هويات العناصر المستهدفين، أو مراكزهم في الفصيل".

وفي غضون ذلك استهدفت طائرة حربية تابعة للنظام السوري، منازل المدنيين وسط مدينة بنش، شمالي مدينة إدلب، بغارة جوية، أسفرت عن مقتل مدنيين اثنين، بينهما طفل، وإصابة أربعة آخرين بجراح متفاوتة.

واستهدفت الطائرات المسيرة عن بعد في الآونة الأخيرة العديد من القياديين والعناصر في جبهة "فتح الشام" بريف إدلب، كان آخرهم القيادي "يونس شعيب".

وكانت فصائل من المعارضة المسلحة قد أعلنت، أواخر ديسمبر/ كانون الأول الفائت، أنها وقعت مع الجانب الروسي في أنقرة، اتفاقاً ينصّ على وقف إطلاق النار، يستثني مقرات تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

 

 

اقــرأ أيضاً
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق