مشايخ قبائل الصيعر يطالبون مطيع الصيعري بتسليم نفسه

العربية نت 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة

دعا شيخ آل محمد بن ليث، الشيخ سليمان بن صالح بن جربوع، المطلوب الأمني مطيع الصيعري إلى تسليم نفسه، قائلا "هذه الدعوة له ولغيره ممن سلك طريق الضلال، فإنهم إن سلموا أنفسهم لن يجدوا إلا الخير من هذه القيادة الرحيمة العطوفة".

جاء ذلك خلال استقبال الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران لوفد من مشايخ وأعيان قبائل الصيعر عن شجبهم واستنكارهم لما أقدم عليه الإرهابي الهالك طايع بن سالم بن يسلم الصيعري.

وأشار الشيخ بن جربوع إلى أن شقيق الإرهابي الهالك، قد كان يعمل في حرس الحدود بالحدود الشمالية قبل 15 عاما، وقد استشهد في ملاحقة مع مهربين.

وقال المشايخ: "نتقدم نحن مشايخ ونواب وأعيان كافة قبائل الصيعر بالشجب والاستنكار لما قام به الإرهابي طايع بن سالم الصيعري، ومن سار على فكره الضال، والذي يتنافى مع مبادئ وقيم ديننا الحنيف، وإنه منذ ظهور دعاة الفتنة والأفكار المتطرفة الضالة بين شباب هذا الوطن، فإننا نحاربها بكافة صورها، ونعلن عداءنا ضد كل من اعتدى على رجال الأمن، وسعى في سفك دماء المسلمين، وإننا نتصدى لمروجي هذه الأفكار، أو من سلك دربهم الضال".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق