كافاني يصل لـ100 هدف مع باريس سان جيرمان

البطولة 0 تعليق 25 ارسل لصديق نسخة للطباعة

سجل إدينسون كافاني هدفه رقم مئة في كل البطولات مع باريس سان جيرمان في الفوز 2-صفر على أنجيه أمس الأربعاء في الدوري الفرنسي لكن مهاجم أوروجواي لا يزال غير قادر على الخروج من ظل زميله السابق زلاتان إبراهيموفيتش.

وأصبح كافاني رابع لاعب في باريس سان جيرمان يصل إلى 100 هدف عندما هز الشباك من ركلة جزاء مسجلا هدفه 14 هذا الموسم حيث حقق فريق المدرب أوناي ايمري الفوز 11 في الدوري هذا الموسم ليتقدم إلى المركز الثاني برصيد 35 نقطة متفوقا على موناكو.

ورغم مستواه فإن الشكوك والتساؤلات ما زالت قائمة حول قدرة كافاني على قيادة باريس سان جيرمان ليكون أحد أقوى الأندية على المستوى الأوروبي.

كما أن صورة السويدي ابراهيموفيتش الذي رحل إلى مانشستر يونايتد في الصيف الماضي بعد أن سجل 156 هدفا مع الفريق وفاز معه بأربعة ألقاب للدوري لم تقدم أي فائدة لخلفيته.

وقال إيمري للصحفيين: "عندما جئت تحدثنا كثيرا عن إبراهيموفيتش. هذا مفهوم لأنه كان مهما هنا وقدم مواسم رائعة."

وخلال ثلاثة مواسم مع إبراهيموفيتش عانى كافاني كثيرا واضطر للعب على الجناح مع قيادة اللاعب السويدي خط الهجوم.

ولا يزال كافاني محط سخرية أمام المرمى وأغضب جماهير فريقه لسقوطه في فخ التسلل ست مرات قبل أن يسجل هدفا من ركلة جزاء أمس الأربعاء بعد سقوط حاتم بن عرفة داخل منطقة الجزاء بعد عرقلة من رومان توماس.

وقبل المباراة بلغ متوسط تسديدات كافاني أربع تسديدات في المباراة هذا الموسم وهو الأعلى بين لاعبي الدوري لكن الدقة بلغت 54 في المئة وهو أقل بكثير من الكسندر لاكازيت (78 في المئة) لاعب أولمبيك ليون والاساني بيلا (65 في المئة) لاعب نيس وهما خلفه في قائمة هدافي الدوري.

لكن ايمري يعتقد أن كافاني يملك الكفاءة التي تمكنه من قيادة الفريق بعد رحيل إبراهيموفيتش.

وقال ايمري في تصريحات صحفية: "كافاني كان في ظل إبراهيموفيتش ويلعب على الجناح. الآن لديه فرصة قيادة خط الهجوم."

وأضاف "بالنسبة لي هذا التحدي هو قادر عليه. تحدثت معه كثيرا ويمكنه تقديم المزيد."

تابع الفرق للحصول على مستجداتها

باريس سان ...

آنغير

سجل إدينسون كافاني هدفه رقم مئة في كل البطولات مع باريس سان جيرمان في الفوز 2-صفر على أنجيه أمس الأربعاء في الدوري الفرنسي لكن مهاجم أوروجواي لا يزال غير قادر على الخروج من ظل زميله السابق زلاتان إبراهيموفيتش.

وأصبح كافاني رابع لاعب في باريس سان جيرمان يصل إلى 100 هدف عندما هز الشباك من ركلة جزاء مسجلا هدفه 14 هذا الموسم حيث حقق فريق المدرب أوناي ايمري الفوز 11 في الدوري هذا الموسم ليتقدم إلى المركز الثاني برصيد 35 نقطة متفوقا على موناكو.

ورغم مستواه فإن الشكوك والتساؤلات ما زالت قائمة حول قدرة كافاني على قيادة باريس سان جيرمان ليكون أحد أقوى الأندية على المستوى الأوروبي.

كما أن صورة السويدي ابراهيموفيتش الذي رحل إلى مانشستر يونايتد في الصيف الماضي بعد أن سجل 156 هدفا مع الفريق وفاز معه بأربعة ألقاب للدوري لم تقدم أي فائدة لخلفيته.

وقال إيمري للصحفيين: "عندما جئت تحدثنا كثيرا عن إبراهيموفيتش. هذا مفهوم لأنه كان مهما هنا وقدم مواسم رائعة."

وخلال ثلاثة مواسم مع إبراهيموفيتش عانى كافاني كثيرا واضطر للعب على الجناح مع قيادة اللاعب السويدي خط الهجوم.

ولا يزال كافاني محط سخرية أمام المرمى وأغضب جماهير فريقه لسقوطه في فخ التسلل ست مرات قبل أن يسجل هدفا من ركلة جزاء أمس الأربعاء بعد سقوط حاتم بن عرفة داخل منطقة الجزاء بعد عرقلة من رومان توماس.

وقبل المباراة بلغ متوسط تسديدات كافاني أربع تسديدات في المباراة هذا الموسم وهو الأعلى بين لاعبي الدوري لكن الدقة بلغت 54 في المئة وهو أقل بكثير من الكسندر لاكازيت (78 في المئة) لاعب أولمبيك ليون والاساني بيلا (65 في المئة) لاعب نيس وهما خلفه في قائمة هدافي الدوري.

لكن ايمري يعتقد أن كافاني يملك الكفاءة التي تمكنه من قيادة الفريق بعد رحيل إبراهيموفيتش.

وقال ايمري في تصريحات صحفية: "كافاني كان في ظل إبراهيموفيتش ويلعب على الجناح. الآن لديه فرصة قيادة خط الهجوم."

وأضاف "بالنسبة لي هذا التحدي هو قادر عليه. تحدثت معه كثيرا ويمكنه تقديم المزيد."

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق