«بالصور».. سد أنقذ سفاجا من الغرق: استشهد على أرضه مهندسان رفضا الفساد

المصرى اليوم 0 تعليق 116 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أنقذ سد وادي البارود الأبيض رقم «1» بمحافظة البحر الأحمر، مدينة سفاجا من الغرق في مياه السيول، بعد تخزين كميات كبيرة من الأمطار داخل الوادي بعد إقامة سد إعاقة.

وقد أطلقت وزارة الري على السد اسمي «سد الشهيدان المهندسان عادل حسانين وأشرف جويدة»، تخليداً لذكراهم، حيث كان المهندسان، قد قتلا عام 2008 على بعد أمتار من سد «وادي البارود الأبيض»، أثناء بنائه، بعد أن أطلق عليهما المقاول المنفذ للمشروع الرصاص بسبب رفضهما التهاون في المواصفات الفنية وإصرارهما على ضرورة قيام المقاول بتنفيذ العملية حسب المواصفات المتفق عليها مع أجهزة الوزارة، وفق البيان الصادر عن الوزارة اليوم الإثنين.

وأكد أبوالحسن الكلحي، مساعد رئيس مدينة سفاجا، أن السد ساهم في حماية مدينة سفاجا ومنشآتها ومرافقها الحيوية من خطر سيول الأيام الماضية بعد سقوط 2 مليون طن من المياه من ارتفاع 200 على بعد 7 كيلو متر غرب مدينة سفاجا.

وأضاف «الكلحي»، أن سد وادي البارود الأبيض رقم 1 الخرساني، يقع غرب سفاجا، وطوله 110 متر وارتفاعه 10 أمتار، قام بحماية طريق «سفاجا – قنا»، ومدينة سفاجا من الدمار، وبلغت سعته التخزينية مليون و200 ألف متر مياه.

سد وادي البارود الأبيض في سفاجا بالبحر الأحمر
سد وادي البارود الأبيض في سفاجا بالبحر الأحمر
سد وادي البارود الأبيض في سفاجا بالبحر الأحمر
سد وادي البارود الأبيض في سفاجا بالبحر الأحمر
سد وادي البارود الأبيض في سفاجا بالبحر الأحمر
سد وادي البارود الأبيض في سفاجا بالبحر الأحمر
سد وادي البارود الأبيض في سفاجا بالبحر الأحمر

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق