شكر: العفو عن «دومة وماهر» يهدئ موجة 11/11

المصريون 0 تعليق 12 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال عبد الغفار شكر، نائب رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، إن المجلس سيتمسك خلال القائمة التي يعدها للعفو عن عدد من النشطاء السياسيين المحبوسين على ذمة قضايا قانون التظاهر وغيرها والتي وعد بها الرئيس عبد الفتاح السيسى الشباب الذين صدرت ضدهم أحكام قضائية، مشيرًا إلى أن المجلس سيتناقش في أسماء الشباب المقترحين خلال اجتماعه الشهري المقرر عقده غدًا الأربعاء.

وأضاف شكر وفقًا لما نشرته صحيفة الشروق في عددها الصادر اليوم "الثلاثاء" أن المجلس القومي سيتمسك بالعفو عن رموز ونشطاء ثورة يناير من بينهم أحمد دومة وأحمد ماهر وعلاء عبد الفتاح وذلك بعد صدور ضدهم أحكام نهائية، قائلًا: "لو أرادت الدولة أن تكيف الأمر قانونيًا سيجدون مخرجًا قانونيًا".

وتابع شكر أن هناك العديد من الطلبة والشباب صدرت ضدهم أحكام بـ 5 و10 سنوات فى قضايا تظاهر، ولابد من الإفراج عنهم لتخفيف حدة الاحتقان الموجودة حاليًا فى البلد، فهناك لدى المجلس عشرات الأسماء، واستقبلنا ذويهم وأمهاتهم، وسيساعد الإفراج عنهم فى تهدئة الأوضاع قبيل دعوات التظاهر فى 11 نوفمبر الجارى.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق