4 وقائع مأساوية لـ«اغتصاب المحارم»

المصريون 0 تعليق 19 ارسل لصديق نسخة للطباعة

الخجل والعار وكلام الناس والخوف من الفضيحة، أسباب تغطي علي جريمة اغتصاب المحارم، لاسيما بعد أن شهدت الأسابيع الأخيرة 4 وقائع مأساوية.

تعد جريمة اغتصاب المحارم، من أبشع الجرائم التي تقشعر لها الأبدان, أب يغتصب ابنته, وابن يغتصب والدته, وخال يعترف بالتعدي جنسياً علي ابنة شقيقته وغيرها من الوقائع التي لا تحدث إلا من ذئاب بشرية لا تعرف معني لحرمة الدم.

"المصريون" ترصد أشهر حالات اغتصاب المحارم التى هزت محافظات مصر خلال الشهرين الأخيرين.

«مسن» يغتصب شقيقته الصغرى

تجرد من رجولته، وباع نخوته إرضاء لشهوته الحيوانية، لم يرحم توسلاتها، وانهال عليها ضربًا، بعد أن حاولت الدفاع عن نفسها.

كانت نيابة المطرية، أمرت بسرعة ضبط وإحضار مسن في العقد السادس من العمر، على خلفية اتهامه باغتصاب شقيقته الصغرى بعد الاعتداء عليها بالضرب المبرح، لإجبارها على الانصياع لرغباته الجنسية.

تلقى ضباط مباحث قسم شرطة المطرية بلاغًا من "ا.م.س" 24 سنة تتهم فيه شقيقها الأكبر "م.م.س" 50 سنة عامل، بالاعتداء عليها واغتصابها ما نتج عنه فض غشاء البكارة، منتهزًا خلو المنزل من أسرته مستغلاً الفرصة للقيام بجريمته بالاعتداء على شقيقته الصغرى جنسيًا، لإشباع رغباته الجنسية، مضيفة أنها حاولت مقاومته إلا أنه قام بسحلها وضربها لإجبارها على الانصياع لتنفيذ رغباته الجنسية.

لمدة 3 شهور.. ستينى يغتصب شقيقته

قام مسن بالاعتداء على شقيقته "من الأب" جنسيًا لمدة 3 أشهر داخل شقته بمنطقة المطرية، بعدما استغل غياب زوجته، وتحرر محضر بالواقعة وأمرت النيابة بضبط وإحضار المتهم.

وكشفت تحقيقات مدير نيابة المطرية، بسكرتارية بيشوى ناجى، أن المتهم 59 سنة ويعمل سائقًا، استقبل شقيقته المجني عليها 28 سنة  داخل شقته قبل أشهر من زفافها، واستغل إقامة شقيقته معه داخل الشقة واغتصبها عنوة، وهددها بفضح أمرها لخطيبها، وظل يعتدي عليها لمدة 3 أشهر حتى توجهت المجني عليها  لقسم شرطة المطرية وحررت محضرًا بالواقعة.

مزراع يغتصب شقيقته ويقتلها

أقدم مزارع شاب بكفر الشيخ، على التخلص من شقيقته الصغرى، بعد أن رفضت التمادي في رغبته بمعاشرتها جنسيًا، خوفاً من افتضاح أمره.

استغل الشاب عمله كمزارع في حقل أسرته، صغر سن شقيقته طالبة الإعدادي وعدم إدراكها ما يحدث ليواقعها جنسيًا مرات عديدة، وحينما بدأت الفتاة تكبر وتفهم عواقب الكارثة والحلال والحرام والصواب والخطأ ، زجرت شقيقها ونهته عن التمادي في الخطيئة.

كما حاول المتهم التلذذ بشقيقته الصغرى، مستغلاً غياب والده وأشقائه عن المنزل، وبرفضها انقض علي رقبة شقيقته ليخنقها، وعقب التأكد من موتها هداه تفكيره الشيطاني أن يقوم بلف إيشارب شقيقته الصغرى مؤكدًا أنها انتحرت .

يغتصب ابنة أخيه الرضيعة حتى الموت

لقيت طفلة رضيعة تدعى "رهف.ا.س" بالغة من العمر عام وشهرين، مصرعها، إثر إصابتها بهبوط حاد بالدورة الدموية والتنفسية، نتيجة تعرضها لاغتصاب من قبل عمها طالب الثانوى.

تلقى اللواء سعيد شلبى مدير أمن القليوبية إخطارًا من مأمور مركز بنها بالواقعة، وتتمثل في تلقى مركز بنها بلاغًا من مستشفى بنها الجامعي بوصول الطفلة "رهف.ا.س" جثة، وبمناظرتها تبين وجود اتساع كبير بفتحة الشرج، وتم التحفظ على الجثة تحت تصرف النيابة.

وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة، وأضاف بمعرض اعترافاته أنه منذ حوالي أسبوع توجهت والدة الطفلة لإحضار بعض المستلزمات لها، وأثناء ذلك تعدى على الطفلة جنسيًا مما أدى لوفاتها.

خبير أمنى: الأفلام الإباحية وراء انتشار الجريمة

ومن جانبه قال العميد محمود قطري الخبير الأمني, إن هذه الظاهرة جريمة كبري ترتكب في حق الإنسانية وترجع إلي الانعدام الأخلاقي في المجتمع فهناك تغير في السلوكيات وانهيار في الأخلاق.

وقال القطري في تصريح خاص لـ"المصريون"، إن من أسباب هذه الظاهرة انتشار المنشطات الجنسية وانتشار الأفلام الإباحية والمشاكل الأسرية وعدم احترام الذات النفسية بجانب الفقر وارتفاع الأسعار مما أدى إلي عدم القدرة علي الزواج.

وتابع" أن الشرطة أصبحت غير قادرة علي مواجهة الجريمة وأصبح معتادو الإجرام يسيطرون علي الشارع دون محاسبة من المسئولين.

وأوضح الخبير الأمنى, أن هناك غيابًا للضمير الإنساني وعدم التوعية الدينية للمجتمع من الأزهر الشريف اتجاه هذه الجريمة, وغياب وزارة الثقافة عن التوعية حتى أصبحت تهتم بالفنانين والأعمال الهابطة التي لا يجني الشعب ثمارها ولا تعود عليه بشيء سوي الانعدام الأخلاقي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق