"ثلاجة السيسي" تطيح بـ"إياد مدني".. سخرية أمين "التعاون الإسلامي" تفقده منصبه.. إعلاميون يؤكدون: "إقالة وليست استقالة".. ونشطاء: "اللي يجي على مصر ميكسبش"

الدستور 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة
زلة لسان كانت كفيلة بأن تجر أمين عام منظمة التعاون الإسلامي إياد مدني سريعًا نحو الهاوية، بعد أن فقد منصبه.. كلمة مقتضبة ساخرة نال بها من الرئيس عبد الفتاح السيسي في أحد المحافل الدولية التي استضافتها تونس الأسبوع الماضي، في الواقعة الشهيرة بـ "ثلاجة السيسي".

وتعود واقعة "ثلاجة الرئيس" إلى كلمة ارتجالية ساقها الرئيس السيسي على هامش المؤتمر الوطني للشباب الذي عقد مؤخرًا بمدينة شرم الشيخ،  قال فيها إنه على المصريين تحمل الظروف الاقتصادية الصعبة، وإن ثلاجته ظلت خاوية لا يوجد بها إلا الماء لمدة 10 أعوام.

ومزح "مدني"، خلال مؤتمر وزير التعليم لدول منظمة "الإيسيسكو"، في تونس نهاية الأسبوع الماضي، أثناء قراءة كلمته الافتتاحية وهو يوجه التحية إلى الرئيس التونسي السبسي، فقال القائد السيسي، ثم تدارك الخطأ قائلًا، "هذا خطأ فاحش، أنا على ثقة أن ثلاجتكم فيها أكثر من الماء فخامة الرئيس"، وكانت هذه إشارة ساخرة للسيسي، وأشعلت هذه الكلمات غضب المصريين.

ووصفت الخارجية المصرية تعليق مدني بأنه تطاول على عضو مؤسس في منظمة التعاون الإسلامي، وقالت إنها ستعيد النظر في موقفها إزاء أمانة المنظمة.

واعتذر إياد مدني لمصر قائلًا:" إنه لم يكن يقصد الإساءة، وإن تعليقاته لم تزد عن دعابة ومزاح، ولم تهدف على الإطلاق الإساءة للقيادة المصرية، ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي"، مؤكدًا خلال بيان أصدره، أنه يكن للرئيس السيسي احترامًا وتقديرًا كبيرين، كقائد عربي محنك، يقود دولة عريقة تحتل مكانة كبيرة في قلب كل عربي ومسلم، وشعب عظيم صاحب تاريخ وحضارة، وتقدم باعتذراه لكل من رأى في حديثه غير ذلك.

ولكن مصر رفضت اعتذاره، واحتل هاشتاج "معا لإقالة إياد مدنى" قائمة الأكثر تداول على موقع التدوينات "تويتر"، للمطالبة بإقالته من منصبه، كذلك رفضت الخارجية المصرية الاعتذار، وقال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، في تصريحات تليفزيونية، إن اعتذار مدني غير كاف، ولا يتماشى مع جسامة الخطأ الذي ارتكبه في حق الرئيس.

وأعلنت منظمة التعاون الإسلامي، في بيان لها أمس، استقالة إياد مدني، لأسباب صحية، وذلك بعد أيام قليلة من إثارة غضب المصريين بعد سخريته من الرئيس عبد الفتاح السيسي، وقال بيان المنظمة إن السعودية رشحت يوسف بن أحمد العثيمين وزير الشئون الاجتماعية السابق لتولي المنصب خلفًا لإياد مدني.

ورحبت الخارجية المصرية بترشيح العثيمين للمنصب، في بيان لها، وقالت إنها تدعم ترشحه للمنصب، اعترافًا بالدور الذي تلعبه السعودية في دعم أنشطة وأهداف منظمة التعاون الإسلامي.

"إقالة وليست استقالة"
وأكد عدد من الشخصيات العامة والإعلاميين، أن إياد مدني أجبر على الاستقالة بسبب سخريته من كلمات الرئيس السيسي، ولم يتقدم باستقالته، ولم يستقيل لأسباب صحية، فقال المفكر السياسي مصطفى الفقي، إنه توقع تقديم إياد مدني، استقالته لعدة أسباب أبرزها أن السعودية لا تخرج عنها تلك التصريحات المسيئة لأي دولة ولاسيما دولة شقيقة، ولا تعرف للـ"استظراف" مكانًا وسط السياسة.

وأكد الفقي خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي، في برنامج "هنا العاصمة"، المُذاع على فضائية "سي بي سي"، أن مدني وقع في زلة لسان، ولم يفكر في العقبات التي تأتي بعدها، والتي أدت إلى تنحيه عن منصبه.

وقال النائب مصطفى بكري، عضو مجلس النواب، "أتقدم بالشكر للملك سلمان لموقفه من إياد مدني"، لافتًا إلى أن الملك سلمان طالبه بتقديم استقالته بعد تطاوله على الرئيس السيسي، ولم يكتف باعتذاره، واستدعاه إلى القصر الملكي وطلب منه تقديم استقالته، وبعث بمندوب إلى القاهرة لينقل إلى الرئيس السيسي تقدير المملكة واحترامها".

وتابع "بكري"، خلال تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أن هذا الموقف يعكس الأصالة والاحترام على العلاقة السعودية المصرية، وأن هذا تصرف الرجال الكبار".

وسخر عمرو أديب، خلال برنامجه، من خبر الاستقالة قائلًا "من دعاء ناس مصر عليه، مصر كسبت ومحدش بيجي على مصر وبيكسب"، وأضاف أن سر استقالة مدني أن شخصا "محترما" طالبه بالاستقالة بعد الإساءة لمصر، وأن هذه الاستقالة نصر لمصر والرأي العام.

وأكد الإعلامي أحمد موسى، خلال برنامجه، أن إياد مدني تم إقالتة ولم يقدم استقالته، مضيفًا أن كل من يقترب أو يتطاول على مصر ورئيسها سيدفع الثمن، ومن يقترب من بلادنا لا يستحق العيش".

وأوضح الإعلامي وائل الإبراشي، خلال برنامجه، أن استقالة إياد مدني ليست لأسباب صحية، وأن هذا السبب قيل حفاظًا لماء الوجه، مؤكدًا أن المملكة العربية السعودية أجبرته على الاستقالة بعد إساءته للرئيس عبد الفتاح السيسي، وأنه قدم استقالته بعد ضغوط من الدول الأعضاء بعد أن هددت مصر بتجميد عضويتها.

"باي باي إياد مدني"
وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي حالة من السعادة بعد نشر خبر الاستقالة، واحتل هاشتاج "باي باي إياد متني"، قائمة الأكثر تداول على موقع التدوين "تويتر"، وشارك عدد من النشطاء في الهاشتاج، وكتب أحدهم "ومتنساش تأخد باب التلاجة وراك، وماتكررهاش تاني يا جبان، رئيس مصر على الرأس ينشال".

وتابع آخر "حد قالك تهزر مع المصريين أنت ماتعرفش أن إيديهم تقيلة في الهزار"، وأضاف آخر "إياد مدني استقال لأسباب استظرافية"، وسخر آخر قائلًا "لو كنت أعلم خاتمتي ما كنت مزحت"، وكتب آخر "لعبت في عداد عمرك، إياد مدني طير إنت وخد الباب وراك"، واستكمل آخر "اللي يجي على مصر مبيكسبش".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق