نقابة "بقالى التموين" تطالب الوزير إقالة المتحدث باسمه بعد تصريحات تضر 27 ألف بقال

اليوم السابع 0 تعليق 28 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كتبت سماح لبيب

تعلن النقابة العامة لبقالى التموين، استنكارها الشديد ورفضها لما صدر من المتحدث الرسمى بإسم وزارة التموين والتجارة الداخلية محمد عبدالصبور، بشأن دعوة المواطنين صرف المقررات التموينية من فروع جمعيتى بدلا من محال البقالة التموينية مما يعمل على تضرر 27 ألف بقال تموينى على مستوى الجمهورية.

وتطالب النقابة العامة لبقالى التموين فى بيانها الصادر أمس وزير التموين والتجارة الداخلية اللواء أركان حرب محمد على مصيلحى إقالة المتحدث الرسمى لما صدر منه من تصريحات إعلامية خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى أحمد موسى مقدم برنامج على مسئوليتى.

وتؤكد النقابة العامة لبقالى التموين حرصها الشديد على مصلحة الوطن وما يقرب من 70 مليون مواطن مقيد على 21 مليون بطاقة تموينية في توفير المقررات التموينية وسلع فارق نقاط الخبز وذلك واضح فى قيام 27 ألف بقال تموينى على مستوى الجمهورية بالعمل وسط ظروف معيشية صعبة وارتفاع لأسعار الكهرباء وتكلفة نقل السلع من المخازن إلى المحال بعد زيادة أسعار المحروقات ومع ذلك لم تقم وزارة التموين بزيادة هامش الربح للبدال التموينية.

وتكرر النقابة العامة لبقالى التموين مطالبتها بشأن إقالة المتحدث الرسمى باسم وزارة التموين والتجارة الداخلية وإلا سيتم تصعيد الأمر بالقيام بمظاهرة رافضة لاستمراره فى العمل العام لتحريضه المواطنين على وقف التعامل مع بدالى التموين والاتجاه لصرف مقرراتهم التموينية من فروع جمعيتى.

يذكر أن وزير التموين عين أمس محمد عبد الصبور المتحدث باسم الوزارة ، وإبراهيم عامر مستشار إعلامى.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق