بالفيديو| اشتباكات بالأيدي بين المحامين.. وهتافات ضد "عاشور"

الوطن 0 تعليق 48 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نشبت اشتباكات بالأيدي بين عدد من المحامين المعارضين للقرارات الجديدة لمجلس النقابة وأنصار النقيب سامح عاشور، أمس الأربعاء، وذلك بسبب هتافات بعض المشاركين في الوقفة الاحتجاجية ضد النقيب.

وردد البعض من المشاركين في الوقفة الاحتجاجية التى نظموها داخل مقر النقابة، العديد من الهتافات منها "سامح عاشور باطل.. مجلس نقابة باطل.. ارحل ارحل يا عاشور، ارفع صوتك يا محامي، أنت الدرع أنت الحامي"، الأمر الذي أثار غضب عدد من المحامين أنصار "عاشور" وأدى لوقوع مشادات كلامية بينهم وصلت لمشادات بالأيدي.

وكان عدد من المحامين نظموا وقفة احتجاجية ظهر أمس الأربعاء، داخل مقر النقابة العامة احتجاجًا على الضوابط الجديدة التى أعلنتها النقابة لتجديد بطاقة العضوية السنوية بدءا من 2017 أو عند تعديل القيد.

وقال أحد المحامين المشاركين في الوقفة: "نازلين اليوم اعتراضا على قرار نقيب المحامين ومجلس النقابة، والشروط الجديدة التي اعتمدوها للقيد بالنقابة".

وتابع: "وأولى مطالبنا هي الطعن في نقيب المحامين ومجلس النقابة لإلغاء القرار الذي اتخذوه والذي صدر خلافا لقواعد وقوانين المحاماة".

وأكدت إحدى المحاميات المشاركات في الوقفة أن وقفتهم لسحب الثقة من نقيب المحامين، وذلك بناء على القرارات "المجحفة" وسوء استخدامه لسلطته النقابية، وأعطى لنفسه حقا لم يعطه له القانون، وهو أن يمنح ترخيص مزاولة المهنة للمحامين، ووضع شروط تعجيزية وتعسفية للالتحاق بالنقابة، وتمنح الفرصة أن يبقى المحامين تحت سلطة النقيب ومجلسه، بحسب قولها.

وكان سامح عاشور نقيب المحامين، أعلن ضوابط جديدة لتجديد بطاقة العضوية السنوية بدءً من 2017، أو عند تعديل القيد، حرصا من النقابة على ضبط جداولها وتنقيتها وتقديم الخدمة النقابية فقط للمحامين المشتغلين.

وأوضح عاشور، في تصريحات صحفية له، أن المحامي الذي استخرج بطاقة علاج عن العام الجاري وقدم دليل الاشتغال يكتفي بتقديم توكيلين عن عامي 2015 و2016، مع دليل الاشتغال بهما.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق