مصرع طالب أسفل عجلات قطار بالبحيرة

الدستور 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة
لقى طالب فى العقد الثانى مصرعه، اليوم الخميس، تحت عجلات قطار المناشى القادم من إيتاى البارود، بالقرب من المزلقان القبلى بكوم حمادة، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى كوم حمادة العام.

كان اللواء علاء الدين شوقى، مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة، تلقى إخطارًا من مركز شرطة كوم حمادة باصطدام أحد القطارات بشخص أمام المزلقان القبلى دائرة المركز.

وبالانتقال والفحص تبين أنه أثناء عبور "أحمد أحمد إبراهيم الطحان" طالب ومقيم شارع المزلقان القبلى بندر كوم حمادة لشريط السكة الحديد "من مكان غير مخصص للعبور" إصطدم به القطار رقم 678 القادم من "إيتاى البارود - القاهرة"مما أدى لوفاته وتم نقله لمشرحة مستشفى كوم حمادة العام.

بسؤال خال المتوفي قرر بمضمون ما تقدم ولم يتهم أحد بالتسبب فى ذلك، وبتوقيع الكشف الطبى على الجثة بمعرفة مفتش الصحة، أفاد أن سبب الوفاة تهتك بأماكن متعددة بالجسم وقطع وبتر بالعضلات والأنسجة وفشل حاد فى الوظائف الحيوية بالجسم نتيجة الاصطدام بجسم صلب ولا توجد شبهه جنائية.

وتحرر المحضر اللازم وجارى العرض على النيابة العامة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق