طارق فهمي: أمريكا تسعى لحماية إسرائيل في ذكرى تقسيم فلسطين

بوابة فيتو 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة
قال طارق فهمى أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، إن اتجاه مجلس النواب الأمريكى لإصدار قانون يطالب الإدارة الأمريكية بمعارضة أي مشروع قرار في الأمم المتحدة ضد إسرائيل، يأتي في توقيت عليه علامات استفهام، وهي اقتراب الذكرى 69 لتقسيم فلسطين بالقرار رقم 181 للجمعية العامة بالأمم المتحدة في 29 نوفمبر 1947، موضحا أن المجلس الأمريكي يسعى لحماية إسرائيل.

وأكد فهمي، في تصريح لـ"فيتو"، أن القرارات التي تصدر من الأمم المتحدة تجاه إسرائيل تتعلق بقيامها بمحاولات التهويد وبناء المستوطنات، وتجريم الأعمال الاستيطانية في الأراضي المحتلة، وهناك قرارات سابقة صادرة بهذا الشأن ضد الاستيطان وانتهاكات إسرائيل للقانون الدولي.

وأشار إلى أن مصر يجب أن تتحرك كعضو في مجلس الأمن لعمل تكتل مع الدول العربية وفلسطين التي أصبحت عضوا في المحكمة الجنائية الدولية، لاتخاذ التدابير اللازمة تجاه القرار.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق