علاج يحمي النساء من سرطان الثدي تكلفته 1.5 دولار شهرياً

العربية نت 0 تعليق 70 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تبين أن دواء على شكل حبوب يُكلف 1.5 دولار شهرياً للشخص الواحد يُمكن أن يخفض احتمالات إصابة المرأة بمرض السرطان في الثدي بنسبة تزيد عن 50%، أي أنه يخفض احتمالات الإصابة إلى النصف، وقد يؤدي إلى إنقاذ حياة ملايين السيدات وتجنيبهن شر الإصابة بهذا المرض.

وأطلقت السلطات الصحية في بريطانيا نداء مفاجئاً أوصت فيه الأطباء بإعطاء السيدات ممن هن فوق الخمسين من أعمارهن حبوب الأناستروزول، وهو عقار طبي رخيص يُعطى على شكل حبوب، وتقول السلطات الصحية البريطانية إن حبة واحدة منه يومياً تُكلف 4 بنسات فقط، أي أن تكلفته للسيدة الواحدة لا تزيد عن دولار ونصف شهرياً فقط.

كذلك دعت السلطات الصحية في بريطانيا (NHS) الأطباء إلى إعطاء هذه الحبوب للسيدات اللواتي تجاوزن الخمسين من العمر ممن هن مصنفات على أنهن أكثر عرضة للإصابة بمرض سرطان الثدي، أو لديهن خطورة متوسطة للإصابة بالمرض، وعددهن في بريطانيا وحدها أكثر من 600 ألف سيدة.

وجاءت التوصية بعد أن أظهرت الدراسات أن تعاطي حبة "أناستروزول" واحدة يومياً لمدة خمس سنوات يؤدي إلى خفض احتمالات الإصابة بسرطان الثدي لدى المرأة بنسبة 53%، وهو ما دعا السلطات المختصة في بريطانيا إلى القول إن هذه الحبوب رخيصة الثمن قد تؤدي إلى الحفاظ على حياة 39 ألف سيدة ممن هن فوق الخمسين من العمر، وتجنبهن شر الإصابة بهذا المرض القاتل.

من جانبها، قالت جريدة "ديلي ميل" البريطانية إن التجارب التي أجريت على عقار الأناستروزول أظهرت أنه أكثر فعالية وأنجح من الدواء الأشهر في هذا المجال وهو "تاموكسوفين"، كما أن أعراضه الجانبية أقل بقليل أيضاً.

وبحسب المعلومات التي جمعتها "العربية.نت" عن عقار الــ"أناستروزول" فإنه يقوم بتقليل مستويات الإستروجين عند النساء بعد سن اليأس، مما قد يُبطئ من نمو بعض أنماط الخلايا الورمية في الثدي التي تحتاج إلى الإستروجين، وهو ما يجعل منه مضادا فعالا لبعض الأورام السرطانية.

ويُعتبر سرطان الثدي أحد أكثر الأمراض انتشاراً في أوساط السيدات، حيث ارتفعت معدلات الإصابة به بشكل ملحوظ خلال السنوات الأخيرة وبلغت نسبته 22% من مجمل الإصابات بأمراض السرطان على المستوى العالمي، وفق تقارير وإحصائيات منظمة الصحة العالمية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق