بعد "السيكودراما".. "الدراما الجاسوسية" تسيطر على سباق رمضان 2017

الوفد 0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بعد أن سيطرت نوعية "السيكودراما" على الدراما التلفزيونية، حيثُ شهد السباق الرمضاني العام الماضي وجود عدة مسلسلات تتناول القضايا النفسية والحياة الاجتماعية للمريض النفسي، ويأتي على رأس القائمة مسلسل "فوق مستوي الشبهات" للفنانة يسرا، و"سقوط حر" للفنانة نيللي كريم، ومسلسل "الخانكة" للفنانة غادة عبد الرازق، مما إصاب المشاهد المصري بنوع من الأحباط والاكتئاب.

يبدو أن المؤلفين والفنانين قرروا أن يتخلو عن جرعة النكد في مسلسلاتهم هذا العام، ليشهد السباق الرمضاني 2017 عودة قوية لـ"الدراما الجاسوسية" بعد مرور عدة سنوات على ملحمة "رأفت الهجان" من واقع ملفات المخابرات المصرية  لساحر السينما المصرية الراحل محمود عبد العزيز، والتي أحدثت نقلة نوعية في الدراما آنذاك.

كريم عبد العزيز..

بعد أن قدم دور اشاد به النقاد والجمهور في فيلم "أولاد العم" الذي تناول قضية الصراع العربي الاسرائيلي في الوضع الراهن، قرر أن يعود بالتجربة مرة أخرى على الشاشة الصغيرة بمسلسل "الزئبق" المأخوذ من قصص ملفات المخابرات المصرية بحسب ما صرح مؤلفه "وليد يوسف" في تصريحات صحفية سابقة.

وسيقوم بدور البطولة أمام كريم عبد العزيز الفنان شريف منير وهو الذي شاركه في بطولة فيلم "أولاد العم".

محمد فؤاد..

اتجه الفنان محمد فؤاد إلى الدراما الجاسوسية، بعد القضايا الاجتماعية التي كان يناقشها في مسلسله "اغلي من حياتي" في العام 2010، ليعود رمضان هذا العام بمسلسل "الضاهر" ، حيثُ تدور أحداثه حول قصة ضابط يعيش في منطقة الضاهر، ويقع في غرام فتاة يهودية تستدرجه للجاسوسية.

المسلسل من تأليف تامر عبد المنعم، وإخراج ياسر زايد، ويشارك النجم محمود فؤاد البطولة تامر عبدالمنعم، ورغدة، وفريال يوسف، ومادلين طبر، وعمر حسن يوسف، وكريم كوجاك، وإنعام سالوسة، ومظهر أبو النجا، ودارين حداد، وعلاء مرسي، وفريـال يوسف، وهو إنتاج مشترك بين الفنان تامر عبد المنعم والمنتج تامر مرسي.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق